ماراثون الحق في التعليم الأول…اركض من أجل جامعة بيرزيت

0

بمشاركة ما يزيد عن 2000 مواطن ومواطنة، انطلق ماراثون الحق في التعليم الأول من أمام جامعة بيرزيت تحت شعار ” Run For Birzeit University”، وصولا إلى البلدة القديمة بأجواء لم تخل ‏من ‏الطابع العائلي والاجتماعي.

وقد نجح الماراثون الأول الذي تنظمه جمعية ‏أصدقاء جامعة بيرزيت بالأهداف المرجوة منه، وهي دعم صندوق الطالب المحتاج في الجامعة ومساعدة الجامعة في ‏أزمتها المالية.‏

وأشــاد نائب رئيس جامعة بيرزيت للشؤون الأكاديمية د. هنري جقمان ورئيس الجامعة بالوكالة بالدور الذي تلعبه الجمعيــة في خدمة الجامعة وطلبتها، مؤكدا على أن المارثون الذي سيقدم منحاً دراسية كاملة لأول ثمانية فائزين، 4 من فئة الطلبة الذكور، و4 من فئة الطلبة الإناث، سيساهم في الحد من آثار الأزمة المالية التي تعاني منها الجامعة.

وقال رئيس الهيئة الادارية لجمعية أصدقاء بيرزيت محمد المسروجي، أن الماراثون جاء ليؤكد على حق التعليم وأهمية دعمه، مبيناً أن الأزمة المالية الأخيرة التي شهدتها الجامعة واضراب طلبتها لمدة وصلت قرابة الشهر، كانت الدافع الرئيس لجمعية أصدقاء بيرزيت لتنظيم الماراثون في سبيل التخفيف من حدة الأزمة.

وأضاف: قامت الجمعية بالنشاط من اجل تقوية العلاقة بين الجامعة والمجتمع، والحصول على دعم للطالب المحتاج لما لذلك من أهمية كبيرة على الواقع التعليمي في فلسطين.

وحصدت عن فئة الإناث الرياضية الفلسطينية منى بسيسو المركز الأول في الماراثون، والتي تبرعت كسائر الفائزين بقيمة جائزتها لصالح المحتاجين من طلبة الجامعة، كما حصد العداء الفلسطيني ثائر شناعة المركز الأول عن فئة الشباب.

مشاركة.

اضافة تعليق